كيف تؤثر البيانات على مستقبل السرد القصصي؟

1 min read

يعمل Microsoft Power BI على تمكين كل الأشخاص من السرد القصصي المدفوع بالبيانات. ورأينا صحفيين يستخدمون Power BI لفهم وتفسير أو توضيح الأخبار، ويستخدم العملاء Power BI للتفاعل مع متابعيهم أو معجبيهم، فيما يعتمد عليه محللّو الأعمال في تبرير الميزانية أمام مدرائهم، إذ يتطلب سرد القصص بالطرق الحديثة استخداماً فعالاً للبيانات.

في الآونة الأخيرة، استعرضنا براعة Power BI في سرد القصص خلال مؤتمر مستقبل سرد القصص (FoST) في مدينة نيويورك، وهو الحدث الحصري الذي يجمع مزيجاً من المفكرين والممارسين من مختلف المجالات، والذين عملوا على تشكيل فن وعلم ومهنة السرد القصصي في القرن الحادي والعشرين.

 “نحن متحمسون دائمًا للتفاعل مع عملائنا والتعلم من طرق استخدامهم للأداة من أجل تحقيق المزيد”.

في هذا الحدث، أتيحت لنا الفرصة لتقديم مجموعة متنوعة من رواة القصص الإبداعية لإمكانية استخدام البيانات لسرد قصصهم باستخدام Power BI.

وقال تشارلز ميلتشر، رئيس Melcher Media ومؤسس ومدير Future of StoryTelling: “إن القصة الاستثنائية هي في صميم كل اتصال لا يُنسى”، “سرد القصص المُعتمد على البيانات يرتبط بشغفي بإخبار القصص التي تتسم بالثبات والأصالة والابتكار”.

وأثناء تواجدنا في مؤتمر القمة، تعلم فريقنا بعض الدروس القيمة عن سرد القصص المستند إلى البيانات، وأردنا مشاركة كيف يمكن لهذه الدروس، بمساعدة Power BI، أن تقوي مهاراتك في سرد ​​القصص.

تحديد قصتك

يمكن أن يساعدك Power BI في اكتشاف قصتك، وفي كثير من الأحيان عند التعامل مع البيانات، قد لا تعرف تماماً ما هي القصة حتى تقوم بتصوّرها، ويُعد تصوّر البيانات باستخدام Power BI خطوة أولى رائعة في التعرف على الحقيقة في بياناتك.

بمجرد فهمك لما تخبرك به بياناتك، يمكنك البدء في التخطيط لمنحى قصتك، وتحديد ما تريد أن يخرج به القارئ من قصتك عند التفاعل مع تصوّر البيانات الخاصة بك، سوف يمهد لك الطريق لإنتاج قصة فعّالة.

وبدلًا من محاولة إظهار كل جانب من جوانب البيانات، فكّر في ما تريد أن يفهمه جمهورك وكيفية توجيههم بأفضل طريقة عبر البيانات، والقصص الأكثر فاعلية هي تلك التي تترك القارئ مع رؤية أو أفكار تم استحضارها بعناية عبر التصورات التي تقوم بإنشائها، والقدرة على مواصلة استكشافها.

الطريقة الأكثر فعالية للقيام بذلك هي معرفة جمهورك. ضع نفسك مكان القرّاء، فكِر.. كيف تريد منهم أن يتفاعلوا؟، وكيف يرغبون هم بالتفاعل مع البيانات؟، وما ارتباط ذلك بأهدافك في قصة البيانات الخاصة بك؟، حدد ما هو مثير للاهتمام بطبيعته حول مجموعة البيانات الخاصة بك وقدّمها لقارئك بأكثر الطرق فعالية.

يمكنك القيام بذلك من خلال طريقة واحدة.. وهي التواصل مع القارئ على المستوى العاطفي، ففي مؤتمر مستقبل سرد القصص، قدمنا ​​قصة عن تاريخ الذكاء الاصطناعي باستخدام التصوّر المخصص للخط الزمني في Power BI لرواية القصة.

واستناداً لمعرفتنا بأن هذا الجمهور لديه اهتمام كبير بالذكاء الاصطناعي (AI)، والواقع المتفاوت، والكيفية التي تستمر بها التكنولوجيا في لعب دوراً أساسيًا في كتابة التاريخ، قمنا بالتواصل مع جمهورنا من خلال عرض قصة سلطت الضوء على أعمال الخيال في الأدب وفيلم تضمن مواضيع الذكاء الاصطناعي.

وساعد تضمين هذه النقاط البيانية، في صنع المشهد لبقية القصة، إذ أثار الفضول، وخاطب الجمهور على مستوى عاطفي، كما عادوا إلى الأفلام والكتب التي ربما أحبوها أو كرهوها!.

مقارنة مع ماذا؟

تزودك قصص البيانات الأكثر فعالية بالصورة الكاملة بعد تحديد الرؤى الرئيسية في بياناتك، فإن السؤال البارز الذي ينبغي طرحه هو “مقارنة بماذا؟”.. إن توفير السياق للقارئ يساعد في جعل قصة البيانات أكثر صدقًا وحيادية، وتُظهر للقارئ كيف تتلاءم البيانات التي يتم تسليط الضوء عليها مع الصورة الأكبر.

في العرض الذي عملنا عليه من أجل مؤتمر مستقبل سرد القصص، أردنا أن نظهر للجمهور جميع المساهمات المثيرة التي قدمتها مايكروسوفت في مجال الذكاء الاصطناعي.

عند إعداد التقرير، طرحنا سؤال “مقارنة بماذا؟”..  وبمساعدة Power BI  تمكنّا من تضمين خط زمني كامل يحتوي جميع المساهمات الرئيسية في مجال الذكاء الاصطناعي، لقد أظهرنا لجمهورنا بأن هناك المزيد في مجال الذكاء الاصطناعي، وأن قصتنا أصبحت أكثر أصالة ونزاهة.

تقديم قصتك

بمجرد إنشاء قصة البيانات، يصبح إيجاد طريقة فعالة لتقديمها لعملائنا هو التحدي التاريخي الأكبر، ومن خلال  Power BI نهدف إلى  تمكين المستخدمين في كل مكان من تجربة البيانات بأفضل طريقة ممكنة، وهذا ينطبق على معدّي التقارير وكذلك الجمهور.

ويتيح Power BI Publish to web للمستخدمين إمكانية سرد قصص مقنعة باستخدام تصورات مرئية تفاعلية في غضون دقائق، ويمكن استخدام خاصية “النشر على الويب” لتضمين تصورات Power BI في مدونتك أو موقعك الالكتروني أو بريدك الإلكتروني أو حتى حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي.

إضافة إلى ذلك، تم تحديث خاصية في Power BI Desktop خلال أكتوير (تشرين الأول)، إذ أعلن فريقنا عن معاينة جديدة ومثيرة لأداة تسمى “الإشارة المرجعية”.

وكانت هذه إحدى الميزات التي استخدمها فريقنا في مؤتمر Microsoft Data Insights لحفظ ومشاركة أفكارك مع الآخرين، ويمكن أن يكون أداة فعالة للغاية في سرد ​​القصص، إذ بات بإمكان معدي التقرير إنشاء قائمة من الإشارات المرجعية، وتنظيم منحى القصة للقراء.

ابدء

يوجد العديد من المصادر على موقعPower BI data journalism لمساعدتك على البدء في بناء قصة البيانات الخاصة بك. حتى أننا تعاوننا مع خبير التصور الشهير ألبيرتو كايرو ليشاركنا المنهجية وراء الرسوم البيانية، وكيف يمكن أن تدعم سرد القصص عن طريق تطوير خمس دورات للتصور البياني والسرد القصصي.

 

لينك المقال الأصلي:

https://powerbi.microsoft.com/en-us/blog/how-will-data-influence-the-future-of-storytelling/