تعرف إلى منصة Workbench التي ستغير عمل “صحافة البيانات”

1 min read

في 1979 كانت جداول البيانات ابتكارًا رائعًا، لكن هناك الكثير من الأمور التي لا تستطيع تلك الجداول تقديمها في مجال “صحافة البيانات”، ومن هنا خرجت مدرسة كولومبيا للصحافة بمشروع Workbench وهو عبارة عن منصة لصحافة البيانات تشمل الجانب التدريبي.
وعند التفكير في المشروع، تم البحث في الأخطاء المنتشرة في طريقة عمل الصحفيين داخل غرف الأخبار الصغيرة والكبيرة وسبل تغييرها للأفضل.
ومع تنوع وتغير الموضوعات التي يغطيها صحفيو البيانات، لا يمكن إنكار بعض التجارب التفاعلية المذهلة، لكن عملية إنشاء قصة تتضمن دومًا الخطوات الأساسية للحصول على البيانات وتنظيفها وتحليلها.
وبشكل مثالي، سيقوم الصحفيون أيضاً بنشر هذه العملية، لجعل قصتهم شفافة وقابلة للتكرار، وبالطبع سيحتاجون إلى الاستمرار بتعلم كيفية التعامل مع البيانات.
وفيما يلي تخيل كل خطوة من خطوات عملية إنشاء قصة مدفوعة بالبيانات بمساعدة Workbench.

“ميت سو” مراسلة محلية تغطي الشؤون السياسية لإحدى المدن، علمت للتو أن ميزانية هذا العام سيتم نشرها الشهر المقبل، وقد طُلب منها عرضًا مرئيًا تفاعليًا للميزانية الجديدة، وربما يكون ذلك من خلال طريقة treemaps التقليدية (في تصوّر المعلومات والحوسبة، تعد treemapping طريقة لعرض البيانات الهرمية باستخدام الأشكال المتداخلة، وعادة ما تكون المستطيلات).

مثال على عرض ميزانية المدينة بطريقة treemap (سياتل 2014)

المشكلة الوحيدة هي أن سو لم تعمل يسبق لها التعامل مع البينات، ولحسن الحظ، هناك برنامج تدريبي رائع على الإنترنت يستخدم بيئة متكاملة لتعليم صحافة البيانات، إنه أشبه بالدورات التدريبية عبر الإنترنت المصممة لتعلم التكويد، ولكن العديد من مهام صحافة البيانات التي اعتادت على طلب التكويد يتم التعامل معها الآن بواسطة أدوات أكثر سهولة وفعالية، كما أنها ليست تدريباً على جدول البيانات أيضاً.

وتعلم “سو” أنها تعمل في نوع جديد من بيئة معالجة البيانات المبنية حول أطر البيانات المستخدمة في البرامج المهنية مثل R و Pandas.

وتُعلم الدورة مهارات صعبة ومهمة مثل تنظيف ومراقبة البيانات، إلى جانب تعزيز التفكير الحوسبي.

وتتضمن منصة Workbench نظامًا تدريبًا متكاملًا، يقدم إرشادات خطوة بخطوة من خلال استخدام البرمجيات لإنجاز مهام محددة.

وسيتم تجربة دورة تدريبية هذا الصيف من أجل تطوير أول برنامج تدريب ذاتي على صحافة البيانات.

 

 

.. تتضمن Workbench التدريب المتكامل

تكتسب “سو” الثقة في قدرتها على العمل مع البيانات، لكن الميزانية الجديدة لم تصدر بعد، ما تحتاجه هو إشعار عند صدورها، وهناك خدمات مراقبة وتتبع للبيانات الوطنية الشائعة، مثل أرقام البطالة وإفصاحات تمويل الحملات الانتخابية، ولكن ملايين مجموعات البيانات الحكومية المحلية لا يتم تغطيتها.

لحسن الحظ، توفر منصة صحافة البيانات الخاصة بها مجموعة شاملة من أدوات المراقبة الذاتية، فقد تمكنت من إعداد تنبيه باستخدام أداة مساعدة بسيطة على الويب ترصد مجموعات البيانات الجديدة التي يتم نشرها على مدونة الحكومة.

ويمكن لـWorkbench بالفعل مراقبة ورصد وتتبع أنواع كثيرة من مصادر البيانات، مثل المحتوى المتدفق عبر Twitter أو مجلد Google Drive الذي يتم مشاركته مع أحد الزملاء وغيرها، كما أنها تكرر وظائف IMPORTHTML و IMPORTXML من Google Sheets لتخليص الصفحات من القوائم والجداول.

وعند حدوث أي تغيير في مصدر البيانات، يتم إرسال تنبيه بذلك عبر البريد الإلكتروني، أو إعداد فلاتر مخصصة للتعريف بظروف وأحداث معينة، على سبيل المثال، عندما تقوم  إدارة مكافحة الحريق بإطلاق ثلاث تغريدات أو أكثر خلال عشر دقائق.

 

 

 

 

.. إعداد الإشعارات في Workbench

 

صدرت الميزانية الجديدة، ولكن بشكل غير منسق ويحتوي على الكثير من الأخطاء المطبعية، فضلاً عن أن كل أسماء الإدارات المحلية هي اختصارات مشفرة، لذا تحتاج سو للعمل على توحيد البيانات وتنظيفها قبل أن يتم تمثيلها بصرياً.

ستتخلص سو من المعلومات التي لا تحتاجها، وستعيد تشكيل الجدول من تنسيق طويل إلى واسع، ثم ستعمل على توحيد عمود “الإنفاق” باستخدام أداة Refine لتحرير بعض الفئات المجمعة.

وبعد ذلك، ستقوم بتنظيف الأخطاء، و وضع مجموعات الميزانية ذات الصلة في فئات أكبر بحيث يفهمها القراء بشكل أفضل.

وفي الخطوة التالية، ستقوم بعملية “الانضمام” مع جدول يترجم اختصارات الإدارات المحلية إلى أسماء كاملة.

 

.. يمكن استخدام وحدة Refine لإعادة التسمية السريعة والتصفية

 

ورغم التعديلات التي تُجرى على البيانات تبقى محفوظة ولا يتم فقدانها، إذ يتم تسجيل كل خطوة من خطوات العمل التي يمكن الرجوع إليها في أي وقت لمعرفة ما تم إنجازه أو تجربة شيء آخر، فضلاً عن السجل الحي لعملية إنشاء القصة بالكامل.

وبالتالي يمكن مشاركة خط سير العمل مع المسئولين عن إنتاج القصة من أجل التحقق وأخذ الموافقة عليها، وكذلك مع الجمهور أو القراء للتأكيد على مبدأ الثقة والشفافية.

وبالعودة إلى جداول البيانات، كان الأمر يتطلب منك كتابة “منهجية” منفصلة، أو يمكنك تنفيذ جميع أعمالك باستخدام الكود، لكن يستعصي على القارئ فهمها.

وتتضمن معظم قصص البيانات رابطًا لمصدر خط سير العمل، وبعد البحث عن سير العمل المطلوب يتم الضغط على زر “مكرر” لبدء قصة جديدة بسهولة.

ختاماً، كإصدار أولي، تتمتع Workbench بميزات التدريب المتكامل، والمراقبة الشكلية، وشفافية خط سير العمل، وزر “مكرر”، ولا تزال تسعى لتطوير صحافة البيانات وجعلها أكثر سلاسة.

 

ويمكنك قراءة المزيد عن المنصة من هنا.

أنشئ حسابك من هنا

للاطلاع على المقال الأصلي. اضغط هنا